تخطى إلى المحتوى
الرئيسية » posts » مصادر محلية تكشف استعدادات العتبة الحسينية لركضة طويريج المليونية

مصادر محلية تكشف استعدادات العتبة الحسينية لركضة طويريج المليونية

افادات مصادر محلية في كربلاء المقدسة، ان العتبة الحسينية اعلنت عن تخصيص سبعة ابواب لتنظيم دخول مراسم ركضة طويريج المليونية يوم غد الثلاثاء، حيث تبلغ زيارة الامام الحسين “عليه السلام” ذروتها في يوم عاشوراء.

وقالت المصادر: ان حشود الزائرين تتوافد على مدينة كربلاء المقدسة للمشاركة في احياء ذكرى عاشوراء، ذكرى انتصار الدم على السيف، رغم ارتفاع درجات الحرارة والتي تتجاوز الـ40 درجة مئوية، اضافة الى اعداد كبيرة من الزائرين من مختلف المحافظات العراقية، ايضاً ان هذه الزيارة لم تقتصر على اتباع اهل البيت عليهم السلام، بل حتى من طوائف وديانات اخرى جاؤوا لمشاركة اخوانهم المسلمين في هذا المصاب الجلل.
واضافت ان هناك مشاركة متميزة وباعداد كبيرة للزوار الايرانيين، بالاضافة من دول عربية واسلامية وخليجية.
واشارت الى ان العتبة الحسينية استنفرت كافة كوادرها ومتطوعين ووضعت جدولاً لتنظيم دخول المواكب العزائية الى داخل حرم الامام الحسين واخيه ابا الفضل العباس “عليهما السلام”، لتقديم افضل الخدمات لزوار العتبات المقدسة.
واوضحت ، انه سيتم قراءة مقتل الامام الحسين “عليه السلام” في صحن الامام الشريف، وبعدها اداء صلاة الظهر والعصر، ومن يشارك الملايين في ركضة طويريج والتي تنطلق من باب طويريج باتجاه مرقد الامام الحسين عليه السلام مروراً بمنطقة بين الحرمين الشريف وتختتم هذه الركضة السنوية المليونية عند مرقد ابا الفضل العباس عليه السلام، وسط انتشار 20 الف عنصر امني من الجيش والشرطة الاتحادية والحشد الشعبي لتأمين الحماية للزوار.
هذا فيما يحيى العراق اليوم الاثنين يوم التاسع من شهر محرم الحرام، يحيي ملايين المسلمين في العالم ذكرى استشهاد الإمام الحسين “عليه السلام” العاشر من هذا الشهر.
وتسير مواكب المعزين في الشوارع والساحاتِ العامة، وتقام مجالس العزاء في المساجد والحسينيات بحضور حشود كبيرة، وتُقرأ فيها الأشعار والمراثي، فضلاً عن سرد واقعة الطف التي استشهد فيها الإمام الحسين عليه السلام وأهل بيته وأصحابه.