تخطى إلى المحتوى
الرئيسية » posts » الربيعي : إخفاقات المفوضية وفشل الية العد الالكتروني لا يمنع الامتثال لقرارات المؤسسة القضائية

الربيعي : إخفاقات المفوضية وفشل الية العد الالكتروني لا يمنع الامتثال لقرارات المؤسسة القضائية

المكتب الإعلامي / بغداد

اكد عضو المكتب السياسي في المجلس الأعلى ,عبد اللطيف الربيعي ان” إخفاقات المفوضية العليا المتكررة وعدم جدية العد والفرز الالكتروني , لا يمنع من الامتثال لقرارات المحكمة الاتحادية .

وقال الربيعي في تصريح خص به الموقع الرسمي للمجلس الأعلى الإسلامي العراقي ان”اخفاقات المفوضية العليا، وفشل آلية العد والفرز الالكتروني في حفظ نزاهة الانتخابات والتي أكدتها المحكمة الاتحادية، لا يمنعنا من الامتثال لقرار المؤسسة القضائية .

وأضاف الربيعي” أننا حريصون دوما على ترسيخ سيادة القانون، وبناء دولة المؤسسات، من خلال المضي بتصحيح مسار العملية السياسية وصولا الى الدولة الكريمة العادلة المقتدرة.

واختتم عضو المكتب السياسي قوله ” نأمل من الله أن يوفق جميع القوى في بلورة رؤية موحدة لبرنامج حكومي يرتقي لمستوى طموح شعبنا.

وكانت المحكمة الاتحادية العليا قد صادقت ، في وقت سابق من يوم امس الاثنين، على نتائج انتخابات مجلس النواب خلال جلستها التي عقدت والتي ردت فيها دعوى إلغاء نتائج الانتخابات المقدمة من تحالف الفتح.

كما قضت المحكمة الاتحادية، برد الطعن المقدم من زعيم تحالف “الفتح” هادي العامري بشأن نتائج الانتخابات التشريعية.

وذكرت المحكمة خلال تلاوة القرار، أن للحزب السياسي الحق بالطعن بقرار المجلس خلال 3 ايام من الاعلان الرسمي، كما أن لمجلس القضاء السلطة الحصرية لحل المشاكل الناجمة عن الانتخابات.

كما جاء في قرار المحكمة، أن الشكاوى والطعون التي قدمت لمجلس المفوضين تقدم للهيئة القضائية للانتخابات، ولا يجوز الطعن بالنتائج إلا أمام هيئة الطعون وهي المختصة.

وتعد قرارات المحكمة الاتحادية العليا قطعية وغير قابلة للطعن، وتدخل في صلب مهامها المصادقة على نتائج الانتخابات لتصبح قطعية، إلا أنها لم تنظر من قبل في أي دعوى قضائية بشأن إلغاء النتائج.