تخطى إلى المحتوى
الرئيسية » posts » المجلس الأعلى الإسلامي يستنكر بشدة دعوات التطبيع ويدعو لاعتبارها خيانة للدين والثوابت

المجلس الأعلى الإسلامي يستنكر بشدة دعوات التطبيع ويدعو لاعتبارها خيانة للدين والثوابت

المكتب الإعلامي / بغداد

بسم الله الرحمن الرحيم

يستنكر المجلس الأعلى الإسلامي العراقي بشدة الاجتماع الذي عقد في مدينة أربيل العراقية وبحضور بعض الشخصيات المعزولة التي لا تمثل الا نفسها والذي كان محوره التطبيع مع الكيان الصهيوني الغاصب والمحتل للأراضي العربية.

ويؤكد على أن الشعب العراقي يرفض رفضا قاطعا مثل هذه الدعوات المشبوهة التي تقف وراءها جهات تريد اثارة الطائفية من جديد، وخلط الأوراق في مسعى خبيث لزعزعة الاستقرار والأمن في العراق. ويجدد موقفه الداعم لقضية الشعب الفلسطيني العادلة، ورفضه لجميع محاولات التطبيع مع المحتل الصهيوني، ويدعو الحكومة العراقية وجميع القوى الوطنية الى اعلان تمسكها بقضية فلسطين واعتبار محاولات التطبيع مع الصهاينة المجرمين خيانه للدين والمقدسات والثوابت الوطنية. المجلس الاعلى الاسلامي العراقي ١٧ صفر ١٤٣٣ ٢٠٢١/٩/٢٥