تخطى إلى المحتوى
الرئيسية » posts » توجيه جديد يصدره قائد شرطة بابل حول مكاتب “الصرخي”

توجيه جديد يصدره قائد شرطة بابل حول مكاتب “الصرخي”

أصدر قائد شرطة بابل اللواء خالد تركي، اليوم الثلاثاء، توجيهاً يخص الحسينيات والمكاتب التابعة لاتباع “محمود الصرخي”.
وقالت شرطة بابل في بيان، إن “قائد شرطة بابل أمر بغلق جميع الحسينيات والمكاتب التابعة لاتباع الصرخي في المحافظة”.
وكان مصدر أمني أفاد، الثلاثاء، بقيام متظاهرين بحرق مكتب “محمود الصرخي” في محافظة بابل.
وتظاهر العشرات من المواطنين، امس الاثنين، أمام مكاتب “الصرخية” في بابل والناصرية.
وكانت مواقع التواصل الاجتماعي تناقلت مقطع فيديو لشخص قالت إنه يتبع محمود الصرخي، تضمن اساءة للمراقد الدينية، فيما اكد زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر (امس الاثنين) ضرورة عدم التغاضي عما يحدث بالمجتمع من انتشار العقائد الفاسدة، فيما أمهل “محمود الصرخي” ثلاثة أيام للتبرؤ من دعاة تهديم المراقد الدينية.
وجاء في نص بيان السيد الصدر، إنه “لا ينبغي التغاضي عن ما يحدث في المجتمع العراقي … من إنتشار العقائد الفاسدة من هنا وهناك.
وفي تطور اخر اعلن جهاز الأمن الوطني العراقي مساء الاثنين، عن القاء القبض على الشخص الذي تهجم على الرموز الدينية ومراقد آل البيت (سلام الله عليهم) في بابل.
وقال الجهاز في بيان، انه “استناداً إلى ما ورد في مقطع فيديو جرى تداوله عبر مواقع التواصل الاجتماعي وتم رصده من قبل جهاز الأمن الوطني، وبناء على مذكرة قضائية، ألقت قوة من الجهاز في محافظة بابل القبض على شخص ينتمي إلى الحركات الدينية المتطرفة يدعو إلى الإساءة إلى الرموز والطقوس الدينية وكذلك الدعوة إلى هدم المراقد المقدسة”.
واضاف انه “قد جرى تدوين أقوال المتهم أصولياً، واحالته إلى الجهات القانونية المختصة لإتخاذ الإجراءات اللازمة بحقه”.