تخطى إلى المحتوى
الرئيسية » posts » الفتح النيابية: قوى الإطار تضع مصلحة العراق فوق كُل اعتبار

الفتح النيابية: قوى الإطار تضع مصلحة العراق فوق كُل اعتبار

أكدت كتلة الفتح النيابية، اليوم الإثنين، أن رؤية الإطار التنسيقي لا تتمحور في اتجاه واحد وإنما تعمل مع جميع كتل العملية السياسية للوصول إلى تشكيل حكومة توافقية.

وقال النائب عن كتلة الفتح النيابية المنضوية في الإطار التنسيقي، رفيق الصالحي في حديث للصحيفة الرسمية إن “الوضع السياسي الحالي وبرغم استقراره من ناحية التحالفات؛ إلا أن قوى الإطار تضع مصلحة العراق فوق كل اعتبار”.

وأضاف، أن “رؤية الإطار التنسيقي لا تتمحور في اتجاه واحد وإنما تعمل مع جميع كتل العملية السياسية للوصول إلى تشكيل حكومة توافقية تضم كل مكونات الشعب العراقي، مع مراعاة الكتلة الأكبر لأنها تمثل المكون الأكبر في العراق”.

وبين أن “جميع القوى السياسية تسعى باتجاه الإسراع في تشكيل الحكومة وتذليل جميع المعوقات وتقريب وجهات النظر باتجاه تشكيل حكومة توافقية تجمع كل أطياف الشعب العراقي”.