تخطى إلى المحتوى
الرئيسية » posts » همام حمودي ومسعود بارزاني يبحثان الأزمة السياسية ويؤكدان: التوازن والمشاركة والتوافق أسس استقرار النظام

همام حمودي ومسعود بارزاني يبحثان الأزمة السياسية ويؤكدان: التوازن والمشاركة والتوافق أسس استقرار النظام

المكتب الإعلامي /

بحث الشيخ همام حمودي رئيس المجلس الاعلى الاسلامي العراقي والسيد مسعود بارزاني رئيس الحزب الديمقراطي الكردستاني تداعيات الازمة السياسية الراهنة، والاستحقاقات الدستورية، وجهود تقريب وجهات النظر.

وأكد الطرفان، خلال اللقاء، على اعتماد الحوار في تذويب الخلافات، ورفض الاملاءات، وأهمية توحيد المواقف وتحكيم العقل وحفظ استحقاق المكونات السياسية، مشددان على ان النظام السياسي بني على ثلاثة أسس، التوازن في الدولة، والمشاركة في الحكم، والتوافق في البرلمان، وهذا هو ما يضمن استقرار العملية السياسبة.

ونوه الشيخ حمودي الى ان الاطار التنسيقي أقوى من قبل لادراك جميع قواه ان أي تضعيف سينعكس سلبا على استقرار البلد، بالمقابل اكد السيد بارزاني حرصه على وحدة الصف وعدم الوقوف مع طرف ضد آخر، ومواصلته الجهود في هذا الاتجاه.

واستعرض الطرفان العلاقات التاريخية بين المجلس الاعلى والديمقراطي الكردستاني، ومستوى الثقة والتعامل المسؤول تجاه مختلف التحديات.

رافق الشيخ حمودي في الزيارة الشيخ محمد تقي المولى عضو هيأة القيادة، والاستاذ علي الغبان ود. على الدفاعي عضوا المكتب السياسي للمجلس.